ملكة القلوب
حياكم الله نتمنا لكم اقامة طيبة

منتدى ملكة القلوب يرحب بكم

ملكة القلوب

(¯`•¸·´¯) حــــيــــا كـــم ا لــلـه فــي مــنــتـــدـ ى ملكة القلوب (¯`•¸·´¯)
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
اهلا بكم في منتدى ملكة القلوب نرحب بكم شاركونا لترقية المنتدى
صباح الخير زؤارنا الكرام نتمنا منكم تسجلو معنا وتشاركونا في مواضيعكم نتمنا لكم اقامة طيبه معنا ( رنوش الحلبي )

شاطر | 
 

 يا والد الزوجة: هل تهمك مصلحة ابنتك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رنوش الحلبي
مدير عام
مدير عام
avatar

عدد المساهمات : 41
نقاط : 138
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 09/08/2013

مُساهمةموضوع: يا والد الزوجة: هل تهمك مصلحة ابنتك   الأربعاء أكتوبر 16, 2013 3:57 pm


▪من طبيعة الحياة الزوجية أن تتخلَّلها الخلافات بين فترة وأخرى، ولم يخلُ بيتٌ من هذا حتى بيت النبوة –على صاحبه أفضل الصلاة والسلام- قد دخله مثل هذا.
▪والخلافات بين الزوجين قد تكون داخلية يمكن حلها بين الزوجين تحت سقف بيتهم؛ وهذه غالباً تكون سهلة الحل والترميم من أجل رأب الصَّدع..
وهناك خلافات تتجاوز حدود البيت؛ بسبب إفشاء الزوجة أو الزوج للخلاف القائم للأهل أو لأي سبب آخر؛ وعادة يكون حل هذه الخلافات فيه شيءٌ من الشدِّ والجذب بل يصعب ويصل لمرحلة التعقيد في مراحل متقدمة.
▪محور حديثي هنا ينصبُّ حول مسألة دور والد الزوجة في حل الخلافات الزوجية بين ابنته وبين زوجها إن جاءته شاكيةً باكيةً مولولةً على حظها، مع إبراز كيفية يمكن التعامل مع هذا الأمر.
▪يبدأ السيناريو بخروج الزوجة من بيتها والذهاب لبيت أهلها لتبدأ الحكاية وحبكها على آذان أمها أولاً، وبعد ذلك يتم نقل الصورة المنقولة للأب عن طريق الأم مع إضافة بعض المكمِّلات على القصة التي أُضيف عليها أصلاً منذ بدايتها.▪هنا يبدأ المحكُّ الأساسي لوالد الزوجة، والمقياس الملائم والمعيار الخطير لقياس عقليته، وحكمته، ورجولته..
فمنهم من يسمع لابنته فقط ويميل لصفِّها بكل انحيازية غير عادلة، ويغدو قولُ ابنته قولاً فَصْلاً لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه، فيتَّبِعُ النساء، ويغلق باب الحوار مع الزوج تماماً، ولا يسمح له بالحديث، ويصعِّد الأمور لتصل لحدِّ الطلاق لأسباب تافهة؛ حيث تغلبه حماقته وعاطفته وفورته والانتقام لنفسه وتبعيَّته للنساء، وهنا يتم ظلم الزوج ظلماً بيِّناً ظاهراً؛ فكم من امرأة بكت وشكت وافترت على زوجها كذباً وزوراً وبهتاناً..
ومنهم من يميل لصفِّ الزوج فيحيفُ على ابنته كثيراً بالرغم من وجود الشواهد المتعددة على الضرر الذي تتعرض له من جانب الزوج، ومع هذا لا تجده إلا قاسياً صلفاً لا يعرف إلا لغة القهر والإكراه على ابنته مما يجعلها تشعر بالأسى والإهانة والدونيَّة..
ومنهم –وهو النوع الثالث- من يسمع للطرفين، ويوازن الأمور بعقلانية وحكمة، ويستعيذ من شيطانه ووسوسته، ويقدم مصلحة ابنته على الجميع بما فيهم نفسه، ويردع أية تدخلات سلبية تحمل طابع الخبث والدسيسة سواءً من جهة أم البنت أو أي شخص آخر.. وهذا النوع هو النوع الأسهل والأعقل في حلِّ الخلافات وعقد الوساطات بين ابنته وزوجها، وهو النوع الذي يبحث عنه كل الرجال في مجالس الإصلاح ويرغبون في الحديث معه كما أرى.▪من وجهة نظري أرى أنه يجب على والد الزوجة القيام ببعض الحركات الذكية لمسك خيوط القضية القائمة وحلها على النحو التالي:
1) أن يسمع بأذن واعية لحديث أم الفتاة عن طبيعة المشكلة أولاً، ولا يستعجل لإبداء رأيه.
2) أن يطلب ابنته للجلوس معه ومع أمها أمامه للسماع ثانياً.
3) أن يصبر بعض الوقت ثم يطلب ابنته على انفراد بدون أمها فيسمع منها.. ويكرر هذا الأمر مرة أو مرتين أو ثلاث أو أكثر؛ فكثرة الجلوس مع ابنته تبين له الكثير من الأمور المخفية عنه من جهة البنت أو أمها.
4) بعد ذلك يأتي دور والد الزوجة في تحييد عاطفته جانباً، وإعمال عقله ووعيه، وإحكام نظرته البعيدة لمستقبل ابنته، وتقييم المشكلة العالقة بين ابنته وزوجها، ووضع احتمالية نسبة الخطأ الأكبر على أي طرف منهما.▪وحينئذٍ يأتي محور مسألة الحل الذي يأخذ أشكالاً متعددة حسب كل حالة لكنَّ الخطوة الأهم تأتي منه –أي والد الزوجة- بجمع كلٍّ من الزوج وابنته أمامه لكي يسمع منهما معاً كأنه قاضٍ يقضي بينهما بالحق..
فإن كان الأمر بسيطاً فلا مانع من أن يصلح بينهما صلحاً خيِّراً، وينصحهما نصحاً طيباً، ويغلظ عليها بالقول جميعاً، ويعودان لبيتهما..
أما إن كان الموضوع كبيراً فيبدأ فيه بالتدرج بالحلول بين إحضار والد الزوج أو أحد اقاربه الحكماء، أو طلب شروط معينة يجب على الزوج أدائها.. الخ من طرق الإصلاح التي تتناسب مع كل حالة على حدة.
▪ما ذُكر أعلاه إنما هو نموذج عام ونموذج خاص من الخلافات وطرق الإصلاح يتداخلان مع بعضهما البعض كطبيعة العديد من المشكلات الزوجية؛ وإلا فإنَّ لكل حالة ظروفها ووضعها وحلولها التي تناسبها.
:::
أقول قولي هذا وأستغفر الله لي ولكم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://malket-elqloop.jordanforum.net/
 
يا والد الزوجة: هل تهمك مصلحة ابنتك
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملكة القلوب :: ملكة القلوب ۩۞۩ :: قسم الاسرة المسلمة :: ۩۞۩ :: ۩ ملتقي الاسرة والمجتمع ۩-
انتقل الى: